أخبار

الغنوشي: لا صلة للنهضة بأي عمل إرهابي والحركة يمكن أن تتعرض للحل

أجرت قناة فرناس 24 مقابلة صحفية مع رئيس حركة النهضة والبرلمان المنحل راشد الغنوشي وذلك مساء الخميس 4 أوت 2022.

وتحدث الغنوشي عن الاغتيالات السياسية حيث قال  “نرفض المحاكمات الإعلامية وهذه ملفات عند الأجهزة القضائية ومتيقنون بأنه لا صلة للنهضة بأي عمل إرهابي وأن الموضوع سياسي وأن النهضة بريئة من كل هذه الاتهامات الإرهابية”

وشدد الغنوشي على أن حركته هي أهم مقوم من مقومات النضال ضد التطرف والإرهاب مؤكدا أن الحركة يمكن أن يتعرض للحل في ظل الديكتاتورية لأن الأحزاب لا مكان لها في تصور الرئيس

كما أكد أن هناك أطرافا سياسية معادية الحركة وفشلت أمامها في صناديق الاقتراع تفتعل سيناريوهات إرهاب وتبييض أموال هروبا من ساحة المنافسة السياسية.

وعن الاستفتاء قال زعيم حركة النهضة إنه فاشل وجاء ليشرعن الانقلاب والديمقراطية في تونس تعرضت لمحاولة اغتيال وتابع “لا مستقبل للانقلابات ولا مستقبل لنظام الحزب الواحد في تونس”.

وأشار الغنوشي إلى أن الرئيس قيس سعيد قد جمع كل السلطات في يده معتبرا ذلك التعريف الحقيقي للديكتاتورية و مؤكدا في الوقت ذاته أن السلطة المطلقة التي يريد أن يرسيها الرئيس هي مفسدة مطلقة.

واعتبر الغنوشي أن النهضة هي الحزب الرئيسي إن لم يكن الوحيد القادر على تسيير مظاهرات في الشارع مشددا على أن مستقبل لحركة مرتبط بمستقبل الديمقراطية في تونس .

وربط أيضا مشاركة حركة النهضة في الانتخابات التشريعية بنص القانون الانتخابي لأن الرئيس مصر على أن يرسم وحده قانون اللعبة ليضمن النتيجة وفق تعبيره

وبخصوص مسألة استقالتهِ من النهضة والبرلمان المنحل أكد الغنوشي أن النهضة هي التي تنتخب زعماءها وتختار سياساتها ولا نريد لأحد أن يتدخل في شأن إدارتنا لحزبنا

الرابط:اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى