أخبار

الطاهري: اتحاد الشغل يرفض المشاركة في حوار استشاري لا يفضي الى اتخاذ قرارات

قّال الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، مقاطعة الاتحاد للحوار الوطني الذي دعا اليه رئيس الدولة قيس سعيد، برفض المنظمة والعمالية المشاركة في حوار استشاري لايؤدي الى اتخاذ قرارات تمكن من اصلاح أوضاع البلاد
وأكد الطاهري خلال ندوة صحفية عقدها الاتحاد اليوم الاربعاء، رغبة المنظمة في أن يكون الحوار انطلاقة لحزمة اجراءات واصلاحات شاملة، مشددا على أنه من غير الممكن أن يقبل الاتحاد بحصر عضويته في اللجنة الاستشارية للشؤون الاقتصادية والاجتماعية فقط والحال أن مكانه الطبيعي التواجد في كل اللجان المنبثقة عن الحوار، وفق قوله
وبين أن من بين الشروط التي يجب أن تتوفر لانجاح الحوار الوطني مشاركة أوسع للطيف المدني والحقوقي والاحزاب، وألا ينطلق الحوار بنتائج مسبقة والا يكون “حوار تزكية”، على حد تعبيره
وفسر المتحدث باسم الاتحاد، موقف المنظمة الرافض للمشاركة في الحوار بعدم مبادرة رئيس الدولة بالتشاور المسبق قبل اصدار المرسوم الرئاسي عدد 30
لسنة 2022 المتعلق بإحداث الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة، ملاحظا أن الحوار يكون من خلال الدعوة المباشرة اليه وليس عبر اصدار .مراسيم أو أوامر تقيد المشاركة
ونفى في سياق آخر وجود أية صلة بين قرار الهيئة الادارية الوطنية للاتحاد تنفيذ اضراب عام في الوظيفة العمومية والقطاع العام، وموقفها الرافض للحوار لذي دعا اليه رئيس الجمهورية، آنفا  الى ان الاضراب بكلا  القطاعين يأتي في اطار التزام المنظمة بالدفاع عن الاستحقاقات الاجتماعية

الرابط:اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى