رأي

الإعلان عن تأسيس فكرة: **الأمان الأخضر الوطني** تحت شعار: فرصة لتونس أفضل

معاذ عكاشة :مؤسس و صاحب فكرة مجموعة تشتغل على البيئي تحت مسمى (الأمان الأخضر الوطني)
بيان تأسيس🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳🇹🇳
An Opportunity for better Tunisia🇹🇳
Une opportunité pour une meilleure Tunisie 🇹🇳
يهمني ذكر أن كل السياسات التي انتهجتها الدولة منذ عشرات السنوات غير جيدة و لا تحمل بعد استراتيجي في علاقة بالبيئة. و كل الأحزاب منذ الاستقلال لم تهتم بالجانب البيئي ضمن خطط التنمية المستدامة و غير مطلعة على برامج الأمم المتحدة و خطة المنتظم الدولي التنمية المستدامة 2030، و اغلب هذه النخبة غير مهتمة بمخرجات مؤتمر المناخ الدولي الجاري حاليا باسكتلندا cop 26.
نظرا لكل ما سبق،
و لأن البيئة ليست مجرد ملف تفاوضي أو للعب أدوار سياسية أو زبونية أو ربح صفقة…
البيئة هي أول موضوع استراتيجي يجب أن يكون ضمن دائرة اهتمام كل الفاعلين من الدولة للمنظمات و النقابات و الأحزاب و الجمعيات.
البيئة ليست ملف بل هي وعي واجب… وعي مواطني ممكن.
الأمن الإنساني هو نظرية مواجهة كل الظواهر المعتلة من ذلك الأمن البيئي و الأمن الاقتصادي و الأمن الاجتماعي و الأمن السيبرني و الأمن الثقافي و الأمن الروحي الأخلاقي و الأمن التربوية و الأمن الصحي و الأمن الغذائية… الى غير ذلك.
و لأن المقاربات الجديدة في التعامل مع المجتمع و الدولة تقتضي تخطيط استراتيجي يعتمد آليات شاملة في المقاربة و يقرأ المستقبل و يعد له الأفكار قبل حدوث المشاكل،
فإنني أعلن اني غير ملتزم بأي نشاط سياسي سابق ضمن اي حزب سياسي و قمت بمراجعات لنشاطاتي المجتمعية بمختلف جوانبها عموما قبل الثورة و بعدها (بدأت النشاط منذ 2006)
و أعلن طرحي لفكرة تخامرني منذ سنة 2012 و هي:
🌹🌹🌹حراك بيئي مواطني وطني… يمكنه قيادة البلاد و حكمها حكما متميزا يعطي نموا ممكنا و عادلا فتونس أرض فرص. 🌹🌹🌹
🌷🌷حراك الأمان الأخضر الوطني 🌷🌷
عقارب راهي جنة و هواء مش مصب.
و لكن تونس مش مصب أيضا…
و يمكن أن نستثمر في بيئتنا و مواردنا البشرية من أجل تونس أخرى ممكنة.
كل التونسيين يمكنهم التواصل معي لنعمل ضمن فرق عصف ذهني مشتركة… كل التونسيين مهما كانت اديولوجيتهم السياسية و مهما كانت ظروفهم الاجتماعية و مهما كانت جهاتهم…. انتظر الجميع…(فرصة لتونس أفضل)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى