أخبار

روضة القرافي: من الخطير اختفاء المجلس الأعلى للقضاء حيال التطورات التي تعيشها البلاد

عربت القاضية روضة القرافي الرئيسة الشرفية لجمعية القضاء عن استغرابها من احالة وكيل الجمهورية السابق بالمحكمة الابتدائية بتونس البشر العكرمي على الاقامة الجبرية معتبرة انه من الخطير “اختفاء المجلس الاعلى للقضاء” حيال التطورات التي تعيش على واقعها البلاد مذكرة بأن من واجب المجلس طبق الدستور”ضمان حسن سير القضاء واحترام استقلاله ومن الخطير اختفائه حيال هذه التطورات”.

وكتبت القرافي في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية بموقع “فايسبوك” مساء يوم امس السبت 31 جويلية 2021 : “المجلس الأعلى للقضاء والإقامة الجبرية. المحاسبة والمساءلة من مرتكزات الإصلاح ودولة القانون. مثل القاضي البشير العكرمي أمام مجلس التأديب ولم يبد أيّة نية أو محاولة للفرار من العدالة. أجاب على ما نسب اليه واتخذ في شأنه قرارين بالإيقاف عن العمل وبإحالة ملفه على النيابة العمومية بما يعني أن الأمور إتخذت مبدئيا المنحى القانوني والمؤسسي”.

وتساءلت ” فما الحاجة إلى وضع البشير العكرمي قيد الإقامة الجبرية وهو الذي لم يبد أيّة محاولة للتفصي او الهروب من المساءلة ؟ كيف يمكن التعويل على استقلالية وشجاعة القضاة في ضمان الحقوق والحريات في هذه الأوضاع الاستثنائية والأجواء يخيم عليها الخوف والتوجس لوضع قاضي لم يتفص من المساءلة وكشف الحقيقة في نطاق المؤسسات تحت الإقامة الجبرية؟ “.

وتابعت” المجلس الأعلى للقضاء ما زال قائما وقد ركز بتضحيات التونسيين ومن واجبه طبق الدستور ضمان حسن سير القضاء واحترام استقلاله ومن الخطير اختفائه حيال هذه التطورات “.

يذكر انه تمت احالة البشير العكرمي على الاقامة الجبرية لمدة 40 يوما وذلك بعد 4 ايام من اعلان رئيس الجمهورية قيس سعيد عن تفعيل الفصل 80 من الدستور واتخاذ جملة من التدابير الاستثنائية منها اقالة رئيس الحكومة وتجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن النواب وترؤس النيابة العمومية.

الرابط:اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى