أخبار

مصطفى بن أحمد: حلّ أزمة التّحوير الوزاري بيد المشيشي

 

قال رئيس كتلة حركة تحيا تونس بالبرلمان مصطفى بن أحمد إن الحلّ بالنّسبة لأزمة التّحوير الوزاري بيد رئيس الحكومة هشام المشيشي الذي بإمكانه أن يسحب الوزراء المقترحين الذين احترز رئيس الجمهورية على تسميتهم أو ينسحب هو نفسه من رئاسة الحكومة و”يعيد الأمانة لمن أسند له الأمانة”.
النّائب مصطفى بن أحمد أضاف أنّ حكومة المشيشي ستبقى معلّقة ما لم يخطو خطوة إلى الوراء، و لن يكون بإمكان حكومته أن تشتغل دون أن يصدر قرار تسمية الوزراء الجدد في الرائد الرسمي.
من جهة أخرى حمّل رئيس كتلة تحيا تونس مصطفى بن أحمد البرلمان مسؤولية الأزمة وقال: “البرلمان هو أصل البلية اعتبارا لإصراره على نهج المغالبة والاستقواء والاستحواذ – وهو منطق لا يؤدي إلا إلى المآزق والأزمات”.

الرابط: اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى