أخبار

القمودي: هناك إهدار مُمنهج للمال العام وخسائر تأخّر إفراغ باخرة مُحمّلة بالزيت المُدعم ألف مليار

اعتبر بدر الدين القمودي رئيس لجنة مكافحة الفساد في البرلمان اليوم الاثنين 1 فيفري 2021 أنّ هناك اهدارا ممنهجا ومقصودا للمال العام ، لافتا الى أنّه من غير المعقول تأخّر افراغ شحنة من الزيت من باخرة راسية بميناء صفاقس أكثر من شهر تقريبا، مبرزا أنّه نتج عن هذا التأخير نقص في الزيت المدعّم بالأسواق.

وقال القمودي خلال مداخلة له اليوم على اذاعة “موزاييك أف أم”: ” اتصل بي اصحاب مصانع تعليب الزيت وعبّروا عن استيائهم …لدينا قرابة 40 مصنعا في تونس بكلّ واحد منها مجموعة من العمال وأصحابها ينتظرون افراغ الشحنات وقد عبّروا لي حتى عن استعدادعم لخلاص نقل الشحنات ولكنّهم وجدوا مشكلا مع وزارتي الماليّة والتجارة”.

واضاف “الزيت المدعم مفقود في حين أنّ الزيت النباتي الأغلى سعرا متوفر بالمغازات ويضطرّ المواطنون لاقتنائه …هذا الاشكال يتكرر سنويا والخطايا تقارب ألف مليار يدفعها المواطنون عبر الزيادات في الاسعار التي تكاد تكون يومية وكان يمكن استغلال هذه الاموال لتسديد قرض او للاستجابة لمطالب الشباب العاطل عن العمل الذي يتظاهر كل يوم احتجاجا على مشاكل التشغيل والتنمية”.

وتابع ”كلّ تأخير يكلّف خطايا تتراوح قيمتها بين مليون ومليوني دينار والشركات التي تتعامل مع تونس أصبحت تشتكي من تأخر افراغ شحنات بواخرها”.

الرابط: اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى