تدوينات

الحبيب بوعجيلة:الدعوة الى الوحدة على المصلحة الوطنية

الدعوة الى الوحدة على المصلحة الوطنية و تحصين التجربة التونسية في الاسقاط السلمي للاستبداد و بناء مربع الحرية العربي الوحيد حاليا لا يعني نفي الاختلافات ..و لا يعني تفرد طرف واحد بتفسير و تمثيل هذه المصلحة الوطنية سواء كان من يدعي هذا التفسير و التمثيل اليوم في الحكم او في المعارضة اذ يبدو فعلا ان الحقيقة موزعة بين الجميع و في مثل هذه المراحل الانتقالية تتشابك المصالح و تحتد النزاعات و هو امر طبيعي لان الصراع يقوم على ملء الفراغات و توزيع سلطة و ثروة ظلت محتكرة لعقود طويلة …

في المراحل الانتقالية يحسن التنسيب و يفضل الاشتغال بالتوافقات التاريخية الكبرى لكن دون مهادنة للفساد و الاستبداد التقليديين و اجبار القوى التي تمثلهما على الاذعان للتسوية الجديدة و على قاعد الجديد الاصلاحي و الديمقراطي …

لكن ادعاء القوى الجديدة او بعضها امتلاك الحقيقة المطلقة و في احتكار الاصلاحية المحضة و الديمقراطية الكلية و الوطنية الطاهرة هي تماما مثل عناد الفساد و الاستبداد و ادعاء تمثيله للدولة المدنية و الوطنية …كلاهما تهديد للتجربة الديمقراطية …فتلتقي الشعبوية مع الفاشية و الوظيفية الزاعمة للحقيقة ….نفكك المركب و نفضح المخفي ..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى