تدوينات

الإعلامي محمد كريشان: رئاسة الجمهورية حجبت مداخلتي أمام قيس سعيد

أكّد الإعلامي محمد كريشان، اليوم الأربعاء 27 جانفي 2021، أن رئاسة الجمهورية تعمدت حجب مداخلته أمام رئيس الدولة قيس سعيد خلال زياته الأخيرة إلى قطر.

وقال كريشان، في تدوينة على صفجته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، ”بالمناسبة، مداخلتي أمام رئيس الجمهورية قيس سعيّد خلال زيارته إلى قطر والتي أوردتها في مقالي اليوم في “القدس العربي” (مالذي يريده بالضبط الرئيس قيس سعيّد؟!!) لم يظهرها موقع الرئاسة على “فايسبوك” في سياق عرضه للحدث ولكل المتدخلين الآخرين، بل لم يظهرني البتة وكأني لم أحضر هذا اللــقاء أبدا”.

ونشر الإعلامي بقناة الجزيرة القطرية، في تدوينة أخرى مداخلته أمام رئيس الجمهورية وقال فيها ”سيدي الرئيس، عندما انتخبك الناس بنسبة كبيرة، فذلك لتوسمهم الخير فيكم لأنكم جئتم من خارج الأحزاب والمنظومة السياسية السائدة، التي مجّها التونسيون، ولأنكم كنتم خارج المماحكات والتجاذبات السياسية السائدة. كان الأمل كبيرا في أن تكونوا فوق هذه الأحزاب جميعها وخلافاتها، ولكن للأسف الشديد، وبعد زهاء العام من توليكم الرئاسة، نلاحظ أن بعض هذه الأحزاب باتت تستأسد بكم، في صراعاتها مع بقية الأحزاب، مقابل توجهكم أنتم لتوجيه اللوم لبعض الأحزاب دون غيرها، بمعنى أنكم، سواء بإرادتكم أو بحكم الأمر الواقع، صرتم جزءا من التجاذبات القائمة في البلاد وليس فوقها. سيدي الرئيس، ما يدعو كذلك إلى ضرورة استعادة مكانتكم كحكم بين الجميع ومُجمّعا للجميع، هو ما تعانيه البلاد من انهيار كبير سياسي واقتصادي واجتماعي وأخلاقي، وعلى جميع المستويات. أنا لم أفقد الأمل بعد بالكامل في استعادتكم هذا الموقع».

وأضاف قائلا: ”تقبل الرئيس سؤالي بكل هدوء، وقال إنه حاول قدر جهده أن يكون مجمّعا، لكن الأمور لم تسر كما شاء، لكنه لم يخض في التفاصيل”.

للاطلاع على الرابط: اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى