أخبار

اتحاد الشغل: تباطؤ سعيّد في إجراء الحوارغير مبرّر وسيؤدي لمزيد توتّر الوضع بالبلاد

عبّر سامي الطاهري الناطق الرسمي لاتحاد الشغل اليوم الجمعة 22 جانفي 2021 عن استنكاره مما أسماه “التباطؤ غير المبرر” لرئيس الجمهورية قيس سعيّد في إجراء الحوار الوطني معتبرا ان هذا التباطؤ “سيؤدي حتما إلى مزيد توتر الوضع بالبلاد”.

ونقلت وكالة تونس افريقيا للانباء عن الطاهري إشارته الى أنه رغم مرور أكثر من سبعة أسابيع على تقديم الاتحاد مبادرة الحوار الوطني لرئاسة الجمهورية “اكتفى سعيّد بالموافقة عليها دون تحديد أي موعد لانطلاق الحوار” وتأكيده أن “تعطيل الحوار سيؤدي لضياع فرصة ذهبية لإنقاذ البلاد وإيجاد حلول جذرية للمشاكل التي تتخبط فيها على جميع المستويات”.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل قد قدم يوم 1 ديسمبر 2020 لرئيس الجمهورية مبادرة تنص على إطلاق حوار وطني يضم كل الجهات الوطنية والسياسية لإيجاد حلول سياسية واقتصادية واجتماعية للوضع الراهن في البلاد.

وأعلن سعيّد عن موافقته عن المبادرة مؤكدا “وجوب تشريك ممثلين عن الشباب من كل جهات الجمهورية في هذا الحوار وفق معايير يتم تحديدها لاحقا” دون تحديد أي موعد لإطلاق الحوار.

المصدر :اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى