أخبار

الطبوبي: لم نطرح في مبادرتنا تغيير الحكومة

نفى الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي في حوار مع جريدة “الشارع المغاربي” الصادرة اليوم الثلاثاء1 ديسمبر 2020 أن يكون هدف المبادرة التي تقدّم بها أمس الثلاثاء لرئيس الجمهورية قيس سعيد تغيير الحكومة أو تغيير طرف فيها ، مشددا على أنّ المبادرة تتضمّن حوارا إقتصاديا و إجتماعيا يهدف الى إخراج البلاد من أزمتها الراهنة.

وجّهنا مبادرتنا إلى العنوان الصحيح

وأضاف الطبوبي لأسبوعية ردا على سبب اختيار توجيه المبادرة الى رئيس الجمهورية :”هناك مؤسسات منتخبة …هناك رئيس منتخب اسمه قيس سعيّد أو إسمه زيد أو عمرو  المهم أنّه رئيس الجمهورية … خيّرنا التوجه إلى  العنوان الصحيح والى المؤسسات المنتخبة …قدمنا أفكارا ومبادرة تتضمن حوارا اقتصاديا واجتماعيا عاجلا …بالنسبة للحوار السياسي فبه عديد التعقيدات والاشكاليات ويتطلب بعض الوقت …إن أرادت كل الأطراف أن تعود إلى السكة الصحيحة وتجد حلولا عملية وعقلانية وتتعظ من التجارب السابقة فبها ونعمة ونكون بذلك قد بلغنا صوت الاتحاد مع بقية الاطراف وان كان لهذه الاطراف رؤية أخرى فبالنسبة لنا فقد بلغنا موقفنا وهناك شعب نحترم ارادته ونحترم نتائج الانتخابات …كل فترة ولها حقيقتها “.

لم نطرح تنحية زيد أو تنصيب عمرو

وبخصوص الأطراف التي قد تستنثى من المشاركة في الحوار المرتقب أوضح الطبوبي “للشارع المغاربي” ” باب الاتحاد دائما مفتوح…لا استطيع الاجابة نيابة عن رئيس الجمهورية ولم أقرأ بيان رئاسة الجمهورية بخصوص هذا الموضوع وبيانات الرئاسة تعني رئيس الجمهورية …كل طرف له الرغبة والارادة وله حلول وله فكر للتجميع ولا للتفرقة فمرحبا به …هذه الاختيارت ..هناك مشاورات …رئيس الجمهورية يقوم بمشاوراته واذا كان هناك إرادة ومساهمة فسنكون من بين التونسيين المساهمين في الحوار ولن نزايد على أحد في وطنيته واذا كان هناك عكس ذلك فكل طرف له خياراته ومؤسساته التي تتخذ القرارات “.

وعن إمكانية أن يفضي الحوار الى تغيير الحكومة قال الطبوبي :” لم نطرح أبدا في مبادرتنا تغيير الحكومة أو تنحية زيد أو عمرو  أو تنصيب فلان أو إعلان ..ما يهمنا هو رؤيتنا للوضع الحالي بالبلاد ..اكبر متضرر هي الطبقة العاملة والفئة المهمشة في المجتمع والطبقة المتوسطة “.

وتابع “مبادرتنا هي مبادرة الخروج من الازمة في اتجاه خيارات وطنية جديدة .”.

لاندّعي إمتلاك الحقيقة

وعن موقف رئيس الجمهورية من المبادرة قال الطبوبي “للشارع المغاربي” وجدت تجاوبا من رئيس الجمهورية في ما يتعلق بالاطار العام للمبادرة اما بخصوص بقية المواضيع فله رؤيته وهذا من مشمولاته وبطبيعة الحال لن يأخذ ما قدمت له او ما قُدم له من اطراف اخرى كاشياء مسلمة …اية مبادرة تخدم مصلحة البلاد فنحن منفتحون عليها … هناك مؤسسات دولة وهناك ارادة شعبية وهناك شعب انتخب ونحن نحترم ارادته ..قدمنا افكارا… لا ندعي امتلاك الحقيقة ..نريد ان نساهم في تقديم افكار يمكن ان تخرج البلاد من الوضع التي هي عليه”.

المصدر : اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى