أخبار

وزارة الصحّة تُعلن قرارات جديدة للتصدي لفيروس كورونا

السياسي

في إطار تنفيذ الإستراتيجية الوطنية للتصدي لجائحة كوفيد-19 والحرص على تطوير التعاون بين القطاع الصحي العمومي والخاص وتشريك كل المتداخلين في هذين القطاعين، اجتمع وزير الصحة الدكتور فوزي مهدي برؤساء مجالس الهيئات الوطنية للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان وممثلي النقابات المهنية.

وقد اتفق الحضور على ضرورة تقريب الخدمات الصحية لمرضى كوفيد-19 من أجل بلوغ نجاعة التدخل الصحي في الإحاطة بهم وذلك من خلال توفير الخدمات الصحية على مستوى الخطّ الأول في القطاع العام والخاص التي برهنت على نجاعتها في تخفيف الضغط على المؤسسات الإستشفائيّة.

وعلى إثر هذا الاجتماع، تقرّر العمل على ما يلي :

– بعث شبكات موحدة بين مختلف الإطارات الصحية لتقديم خدمات الجوار الصحية على المستوى المحلي لمرضى كوفيد-19.

– وضع آليات للتنسيق على المستوى المحلي بين رؤساء الدوائر الصحية والأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان في القطاع الخاص.

– توحيد ورقمنة مناهج جمع المعلومات الصحية والوبائية محليا لضمان جودتها وسرعة تحيينها وطنيا.

– مزيد توفير الأدوية على مستوى صيدليات القطاع الخاص واستثمار انتشارها الجغرافي المحكم لتوفير أدوات الوقاية والتثقيف الصحي لكل المواطنات والمواطنين.

– العمل على تحسين النفاذ إلى التحاليل الخاصة بفيروس كورونا.

-تعزيز الدورات التكوينية لفائدة الإطارات المحلية بالقطاعين العام والخاص لتطوير الكفاءات في مجال تطبيق بروتوكولات الإحاطة الصحية بمرضى كوفيد-19 خاصة في مجال التنفس الاصطناعي/العلاج بالأوكسيجين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى