إصدارات

كتاب تونسي يكشف الدور الليبي في مقاومة الاستعمار الفرنسي

أصدر الباحث التونسي محمد ذويب كتابا  استحضر فيه لحظات من تاريخ تونس في فترة الاستعمار الفرنسي والدور الذي لعبته ليبيا في مساعدة المقاومين التونسيين بتوفير الأسلحة عبر خلايا المقاومين الموجودة في الجنوب الشرقي التونسي.

الكتاب الذي يحمل عنوان “الفلاقة واليوسفية من خلال المصادر الشفوية”، تحدّث عن لجان خاصة تنشط في صلب المقاومين التونسيين خلال سنوات الخمسينات من القرن الماضي رغم الرقابة التي تفرضها السلطات الاستعمارية الفرنسية باعتبار المنطقة خاضعة لسلطة عسكرية مقيّدة التحركات.

ذويب أشار إلى أن ليبيا بعد أستقلالها كانت مساهمة بشكل فعال في توفير الأسلحة لتلك اللجان عبر مدينة بنقردان التي تعتبر حلقة الربط على الحدود، حيث كانت ليبيا حلقة الإسناد الخلفية ونقطة انطلاق المناظلين التونسيين، كما اتخذت قيادات الحزب الدستوري من طرابلس مقرا لها ونقطة تجميع للسلاح ثم التنسيق في إدخالها إلى الجنوب التونسي.

وغالبا ما كانت الكتابات السابقة تشير إلى الدور الجزائري في مساعدة المقاومة المسلحة التونسية ضد الاستعمار الفرنسي، لكن الإصدار الجديد لمحمد ذويب ينفض الغبار على دور هام لليبيا في دعم المقاومين أو “الفلاقة” التونسيين في فترة الخمسينات.

المصدر: بوابة افريقيا الاخبارية ___ 24 جانفي 2018

تابع الخبر من مصدره الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى