أخبار

اليوم … جنازة وطنية للفقيد النقابي بوعلي المباركي

السياسي

تستعد بطحاء محمد علي أمام مقر الإتحاد العام التونسي للشغل لاستقبال جثمان الأمين العام المساعد بوعلي المباركي، الذي وافته المنية يوم أمس الجمعة بفرنسا إثر صراع مع المرض.

وقال الناطق الرسمي باسم الإتحاد العام التونسي للشغل والمكلفب الإعلام سامي الطاهري إنّ الإتحاد سيقيم جنازة تليق بالراحل بوعلي المباركي، حيث سيتمّ نقله من منزله بالمرسى إلى مقر إتحاد الشغل أين سيحضر النقابيون من كافة ولايات الجمهورية لتشييع جثمان الراحل نحو مقبرة الجلاز، أين سيتم تأبين الفقيد في مثواه الأخير بحضور عدة شخصيات نقابية ووطنية وسياسية يحترمون الفقيد ونضاله النقابي طيلة أكثر من 35سنة.

ويذكر أن الفقيد من مواليد سنة 1963 وهو أصيل ولاية سيدي بوزيد ويعتبر من جيل الشباب الناشطين في الإتحاد ومتحصل على الأستاذية في الكيمياء بصفاقس وتولى مسؤولية عضو في لجنة النظام الداخلي للاتحاد وعدة مسؤوليات منها منصبه الحالي كأمين عام مساعد مكلف بالمالية والإدارة.

كما شارك بوعلي المباركي في عدة تحركات نضالية دفاعا عن القضايا العربية القومية وكان له مبادرة ترأس وفد اتجه بعد الثورة إلى سوريا للقاء الرئيس بشار الأسد من أجل إعادة العلاقات مع تونس وهي مبادرة قال عنها الراحل إنها مبادرة للمجتمع المدني بعيدا عن التحركات الدبلوماسية رغم ما لاقته من احتجاجات حينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى