أحزابأخبار

“قلب تونس” يدعو الى مصالحة وطنية والوقوف مع حكومة المشيشي

: دعا المكتب السياسي لحزب قلب تونس اليوم الاربعاء 23 سبتمبر 2020 الشعب بمختلف مكوّناته من فرقاء سياسيين ومنظمات وطنيّة ومجتمع مدني لـ”تثبيت دعائم الوحدة والتوجّه إلى مصالحة وطنيّة” معتبرا انها “أضحت اليوم شرطا من شروط إنقاذ البلاد والوصول بها إلى برّ الأمان”.

وتوجه الحزب في بيان صادر عنه عقب اجتماعه الدوري المنعقد امس بنداء لـ”الوقوف مع الحكومة ومساندتها ونبذ كلّ أشكال التفرقة والانقسامات” مثمنا تعيين رئيس الحكومة مستشارين اعتبرهم “من الكفاءات العالية التي اتسمت بالخبرة والمعرفة وممن خدموا الدولة الوطنية”.

واعتبر المكتب السياسي أنّ “الفرز الحقيقي اليوم وغدا سيكون بين من مع البذل والإبداع والانجاز في خدمة الشعب والمصلحة العامّة وبما ينفع الناس وبين من مع إثارة الفوضى وبثّ الفتنة وافتعال الصراعات الواهية”.
كما دعا الحزب الى رصّ الصفوف لمجابهة جائحة الكوفيد مطالبا دائرة المحاسبات بالكشف عن مآل جميع الأموال التي تمّ جمعها منذ انطلاق الأزمة الصحيّة معتبرا ان “توظيفها ظل إلى اليوم في دائرة المجهول” مذكرا بأنه “طُلب استعمالها ضمن مراسيم لم نر لها آثرا”. واعلن المكتب السياسي انه قرر بعث لجنة صحيّة صُلب الحزب قال انها تتكون من مجموعة من الأطبّاء برئاسة الدكتور أحمد بالقاضي عضو المكتب السياسي لمتابعة تطوّر انتشار وباء كورونا وتداعياته والمساهمة في إسناد عمل الحكومة وبقيّة السلط المختصّة في هذا المجال.

المصدر : الشارع المغاربي بتاريخ 23 سبتمبر 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى