أخبار

قدرت ب170 ألف مليار: 31 جانفي آخر أجل لرفع التجميد عن الأموال التونسية المنهوبة

بعث الإتحاد الأوروبي مؤخرا مراسلة إلى رئاسة الجمهورية التونسية أعلمها فيها بأن آخر أجل لرفع التجميد عن الأموال التونسية المنهوبة سيكون 31 جانفي القادم.

وكان رئيس الجمهورية، قيس سعيد، كان قد أعلن في وقت سابق عن احداث لجنة لمتابعة ملف الأموال التونسية المنهوبة بعد 10 سنوات من الثورة واحداث هياكل مختصة لمتابعة الموضوع داخليا وخارجيا.

وأوردت جريدة الصباح الأسبوعي في عددها الصادر اليوم الاثنين 21 سبتمبر 2020، أنه حسب منظمة ”فاينيشا لانتغريني” الدولية فإن قيمة الأموال التونسية المنهوبة بلغت 60 ألف مليار دولار أي ما يعادل 170 ألف مليار منذ سنة 1960 إلى اليوم وثلث وربع هذه الأموال نهبت بعد الثورة.

وأضافت الجريدة أن مصدرا من أحد الهياكل المختصة في متابعة ملف الأموال المنهوبة بالخارج أن مختلف الأطراف التي تشتغل على هذا الملف مجندة اليوم أكثر من أي وقت مضى من أجل التسريع بإستجلابها خاصة بالتحرك من أجل التمديد في آجال رفع التجميد على هذه الأموال والمقررة في نهاية شهر جانفي القادم مدة عام آخر بما يتسنى الحسم في بعض القضايا المرفوعة وخاضة أن اجراءات التقاضي والانابات الدولية ليست باليسيرة وتتطلب الخضوع لشروط القوانين والمنظومات الدولية في تلك البلدان.

ونفى نفس المصدر أن يكون هناك تخاذل وتواطأ في مثل هذه الملفات لأنه يعتبر أن المسألة عملية ودقيقة خاصة في مستوى الانابات العدلية الدولية التي تتطلب مؤيدات دقيقة واجراءات خاصة.

المصدر : نسمة بتاريخ 21 سبتمبر 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى