أخبار

المشيشي يدعو إلى ضرورة التعايش مع فيروس كورونا و الالتزام بالتوقي وتطبيق البروتوكول الصحي

على اثر تطور الحالة الوبائية بمختلف ولايات الجمهورية وارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا ، أشرف رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح اليوم الخميس 10 سبتمبر 2020 بمقر وزارة الصحة على اجتماع اللجان الفنية المختصة في مكافحة فيروس كورونا وذلك بحضور وزير الصحة فوزي مهدي.

وفي مستهل الاجتماع ،أثنى رئيس الحكومة على كل المجهودات المبذولة من جميع المتدخلين في قطاع الصحة مما جعل بلادنا انموذجا يحتذى به في نجاح الاستراتيجيات الموضوعة للوقاية من جائحة كوفيد – 19.

وأكد هشام مشيشي أن قطاع الصحة لا يزال يشكو عدة نقائص سواء على مستوى الامكانيات المادية او على مستوى الموارد البشرية مما جعل وضعية المستشفيات لا تستجيب لتطلعات المواطنين، متوقفا عند ظاهرة هجرة الأطباء والنقص الحاد في طب الاختصاص في مختلف المستشفيات، ووجود مراكز استشفاء مغلقة نظرا لنقص الاطارات الطبية وشبه الطبية مما يحتم دعم القطاع الصحي ورصد الاعتمادات الضرورية لتوفير انتدابات لقطاع الصحة الذي يعتبر من القطاعات ذات الأولوية

كما توقف رئيس الحكومة عند ندرة بعض الأدوية على مستوى السوق الداخلية وأعطى تعليماته في هذا السياق الى ضرورة توفير الأدوية للمواطن لأنه من غير المقبول ان تتواصل هذه الوضعية.

وشٌدد المشيشي على أن من أهم أولويات الحكومة في الفترة القادمة هي تأمين العودة المدرسية والجامعية والعمل على إنجاحها خاصة في هذا الظرف الاستثنائي، داعيا الى ضرورة التعايش مع فيروس كورونا مع الالتزام بالتوقي وتطبيق البروتوكول الصحي.

المصدر: الرأي العام بتاريخ 10سبتمبر 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى