أخبار

أكثر من 67 إشعارا يوميا للطفولة المهددة

قالت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن، أسماء السحيري يوم امس الخميس 18 جوان 2020، أن مندوبي حماية الطفولة يتلقون ما يزيد عن 67 اشعارا يوميا بشأن الطفولة المهددة.

كما أشارت الى “أن المنزل يشكل مكان التهديد الأول بالنسبة للأطفال، بنسبة 53,88 من اجمالي الاشعارات”.

وأوضح المندوب العام لحماية الطفولة، مهيار حمادي خلال ندوة خصصت لتقديم التقرير السنوي لنشاط مندوبي حماية الطفولة خلال سنة 2019، ان الشارع يُشكل مكان التهديد الثاني بنسبة 38ر21 بالمائة (3743 اشعارا) فيما تمثل المؤسسات التربوية مكان التهديد الثالث بنسبة 3ر13 بالمائة (2329 اشعارا).وأبرز المندوب العام لحماية الطفولة ان اغلب الاشعارات تهم الذكور بنسبة 34ر53 بالمائة فيما تمثل الاناث بنسبة 66ر46 بالمائة وتم تسجيل اعلى هذه النسب بتونس الكبرى ثم اقليم الجنوب الغربي.

وقال مهيار حمادي انه تمتسجيل اكبر نسبة لهذه الاشعارات في اقليم تونس الكبرى وذلك بنسبة 42ر27 بالمائة يليها اقليم الوسط الشرقي بنسبة 27 ر20 بالمائة اين تحتل ولاية صفاقس المرتبة الاولى في عدد هذه الاشعارات ثم اقليم الشمال الشرقي بنسبة 81ر12 بالمائة.

اما الاقاليم الغربية بين ذات المتحدث انها سجلت اقل عدد من الاشعارات اين بلغت 89ر11 بالمائة في الوسط الغربي وسجل الشمال الغربي 26ر10 بالمائة من مجموع الاشعارات على المستوى الوطني في حين بلغ عدد الاشعارات في الجنوب الغربي 1758 اشعارا سنة 2019 اي بنسبة 04ر10 بالمائة.

وسجل اقليم الجنوب الشرقي العدد الأصغر من عدد الاشعارات على المستوى الوطني حيث لم تتجاوز عدد الاشعارات 1279 اشعارا اي بنسبة 31ر7 بالمائة.

المصدر: موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس بتاريخ 18 جوان 2020
اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى