أخبار

عُثر عليها بشاطئ أحد النزل بسوسة … أجسام مشبوهة

السياسي___

بعد عثور أحد الغطاسة على أجسام غريبة ومشبوهة بعرض البحر قُبالة أحد النزل بالمنطقة السياحية بسوسة، تدخلت فجر يوم السبت وحدات من الحرس الوطني لمعاينة الأجسام المشبوهة حيث اتضح أنها قنابل يدوية وعددها 45 رمانة يدوية قديمة تعود لفترة الحرب العالمية الثانية.
وقد تم التنسيق مع وحدة الهندسة العسكرية للجيش الوطني وعلى الساعة 15:00 بدأت عمليات رفع القنابل اليدويّة بمشاركة وحدات الحرس البحري بسوسة وقد تمت العملية دون تسجيل أي أضرار مادية أو بشرية، وفق ما أكده كريم بلحوش عضو النقابة الأساسية للحرس البحري بسوسة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى