أخبار

بیان جمعیة ”إنصـاف قدماء العسكریین“

السياسي____

بــــــسم الله الرحمان الرحیم

تونس في 05 اكتوبر 2018

بیان جمعیة ”انصـاف قدماء العسكریین“

 

على إثر تداول اسم السید مصطفى خذر (أو خضر) خلال الندوة الصحفیة لھیأة الدفاع عن الشھیدین (بلعید والبراھمي) وعلاقتھ بمجموعة العسكریین المتضررین من قضیة ”براكة الساحل“ یھم جمعیة ”إنصاف
قدماء العسكریین“ توضیح ما یلي:

1)ــ لقد تم خلال سنة 2011 صدور حكم تعقیبي بات من طرف القضاء بتبرئة كافة أفراد المجموعة واعتبار القضیة الراجعة إلى سنة 1991 باطلة وكیدیة لأغراض تصب في مصلحة النظام الدكتاتوري السابق.

2 )ــ صادق المجلس الوطني التأسیسي بإجماع النواب الحاضرین یوم 13 جوان 2014 على مشروع قانون (مصحوب بقائمة تضم 244 عسكریا حددتھا رسمیا وزارة الدفاع الوطني) قدمتھ حكومة السید ”مھدي
جمعة“ یلحق المجموعة للتمتع استثنائیا بامتیازات المرسوم الجمھوري عدد 1 لسنة 2011.
القانون أمضاه رئیس الجمھوریة وصدر بالرائد الرسمي عدد 50 بتاریخ 19 جوان 2014 تحت رقم 28

3 )ــ قام رئیس الجمھوریة القائد الأعلى للقوات المسلحة بتكریم المجموعة بقصر الرئاسة یوم 24 جویلیة 2014 ولم یكن السید مصطفى خذر من جملة الحضور فلم یقع تكریمھ ولم یتمتع بالامتیازات الراجعة لھ
بحكم القانون إلى حد ھذه الساعة.

4 )ـ وقع خلط ملحوظ عند عامة الفاعلین في ھذا الملف مرده تشابھ في الأسماء إذ یوجد ضابط أخر من المجموعة یدعى ”مصطفى خضري“ وھو عقید توفي سنة 2016 إثر
مرض ألم بھ (رحمھ الله) وكان قد حضر حفل التكریم المذكور سابقا.

5 )ــ جمعیة إنصاف قدماء العسكریین بعثت وعملت على استرداد حقوق كل العسكریین الذین انتھكت حقوقھم خلال عھد الدكتاتوریة ومن بینھم 244 عسكریا سابقا أنجزت في شانھم وزارة الدفاع قائمة رسمیة
بالرجوع إلى الملفات التي بحوزتھا وأمدت بھا الجمعیة.

أما ما كان غیر ذلك یخص أفراد الجمعیة من تحزب أو تعاطف مع أي طرف كان سرا أو علانیة آو أي عمل حسنا كان آو سیئا یقوم بھ عن حسن نیة آو بتعمد فإنھ یلزمھ وحده ویتحمل بالتالي مسؤولیتھ وتبعاتھ
بقطع النظر عن انتمائھ للجمعیة التي تثق ثقة تامة في ما یصدر عن القضاء من أحكام.

العقید (م) محسن المـــــــــــــــــیغري
رئیس جمعیة إنصاف قدماء العسكریین

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى