أحزابأخبار

أنس الحطاب: ”من الوارد جدّا أن يصبح نداء تونس في المعارضة”(فيديو)

        قالت الناطق الرسمي بإسم حركة نداء تونس أنس الحطاب، يوم امس الخميس 28 سبتمبر 2018، إنّ انحياز الحزب إلى صفوف المعارضة أصبح أمرا واردا جدّا.

واعتبرت حطّاب، خلال استضافته ببرنامج ”ناس نسمة” أنّ ”الحركة لا تحكم اليوم وأنّ الحكم بيد النهضة”، مشبّهة الوضع السياسي الحالي بما كان عليه إبان حكم الترويكا.

وأضافت ” الإسلام السياسي هو من يحكم اليوم.. النهضة وضعت عدة مستشارين بالقصبة وهم من يديرون البلاد ”

ولم تستبعد دعوة وزراء النداء إلى الاستقالة من الحكومة في الفترة القادمة، قائلة: ”إذا تمت دعوة الوزراء إلى الانسحاب.. فعليهم جينها أن يختاروا بين الحزب أو البقاء ضمن حكومة الشاهد”

كما أشارت النائب بالبرلمان أنّ التوجّهات السياسية للحكومة داخليا وإقليميا، لا تعكس سياسات حركة نداء تونس، معبّرة، في هذا الصدد، عن استغرابها من إمكانية زيارة الشيخة موزة لتونس ولقاء رئـيس الحكومة يوسف الشاهد.

في سياق متّصل، أكّدت انّ انتهاء التوافق مع حركة النهضة سيصب في مصلحة التوازن السياسي بالبلاد، قائلة إنّ النداء سيرفض أنّ يصادق في مجلس النواب على قوانين وتشريعات مدعومة من حركة النهضة.

أما بخصوص الوضع في الكتلة البرلمانية التي شهدت تسجيل استقالات عدّة في الفترة الأخيرة، أوضحت أنّ أعضاء الكتلة الباقين اتفقوا فيما بينهم على مواصلة العمل داخل النداء إلى غاية الانتخابات التشريعية القادمة، وعدم تسجيل استقالات جديدة.

وحذّرت من ”ضغوطات متواصلة” يتعرّض لها النواب لدفعهم إلى الاستقالة، دون تسمية الاطراف التي تمارس هذه الضغوطات.

المصدر: نسمة __ 27 سبتمبر / ايلول 2018 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى