تقارير

الخارجية: القرار الروسي بإلغاء التأشيرة أحادي الجانب ولا يشمل إلا مناطق الشرق الاقصى لروسيا

 

 

قال مصدر إعلامي من وزارة الشؤون الخارجية التونسية اليوم الثلاثاء 18 أفريل، إن قرار السماح لمواطني 18 دولة من ضمنها تونس بدخول التراب الروسي دون تأشيرة والذي كانت أعلنته الخارجية الروسية هو قرار سياسي أحادي الجانب يمكن فقط من دخول الجانب الشرقي لروسيا دون تأشيرة سفر ولا يخص على سبيل المثال موسكو أو القوقاز وغيرها.

وأوضح في تصريح لوات أن الدخول إلى مناطق الشرق الأقصى لروسيا عبر ميناء فلاديفوستوك من شأنه أن يدفع التعاون الاقتصادي بين البلدين وييسر حركة تنقل الأشخاص ويسهل المعاملات التجارية، مؤكدا حرص الخارجية التونسية في إطار علاقاتها مع مختلف الدول على تجنب التعقيدات الادارية قدر الإمكان.

وكان وكالة الأنباء الروسية الرسمية “تاس” أعلنت توقيع رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف على مرسوم يسمح لمواطني 18 دولة بالدخول إلى مناطق الشرق الأقصى الروسية واستبدال طلب التأشيرة بالتسجيل الالكتروني بالنسبة لمواطني كلّ من: تركيا، الجزائر، البحرين، بروناي، الهند، إيران، قطر، الصين، كوريا الشمالية، إضافة إلى الكويت، المغرب، المكسيك، الإمارات العربية المتحدة، عمان، المملكة العربية السعودية، سنغافورة، تونس، واليابان.

المصدر: راديو إف أم،2017/04/18

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى