تقارير

 معطيات مثيرة عن الإرهابي حمادي بن عمار العلوي/قطِع رأسه في عملية جبل سمامة

 

تمّ التعرّف على أحد الإرهابيين التونسيين الذين تمّ القضاء عليهم من قِبل وحدات الجيش الوطني يوم 28 فيفري 2017 بجبل سمامة في ولاية القصرين، وهو عمار بن حمادي علوي من مواليد 1984، مكنى بـ”أبي حسان التونسي” وأصيل ولاية الكاف.

وقد اِلتحق الإرهابي العلوي بكتيبة عقبة بن نافع الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة بالمغرب الاسلامي في جبل ورغة سنة 2015، حيث صدرت ضدّه عديد برقيات التفتيش لدى القطب القضائي لمكافحة الإرهاب تتعلق بجرائم إرهابية بعد تورّطه في زرع ألغام أرضية يدوية الصنع قصد استهداف الأمنيين والعسكريين بجبال ورغة والسمامة والشعانبي.

كما شارك حمادي بن عمار العلوي في أكثر من هجوم إرهابي على الوحدات الأمنية والعسكرية ودعم وإسناد مجموعات إرهابية، ثم اِنتقل في الفترة الماضية ضمن مجموعة من العناصر الإرهابية (معظمهم من الجزائريين والتونسيين أصيلي ولايتي الكاف وجندوبة) من جبال الكاف إلى جبال القصرين بعد أنّ تم تضييق الخناق عليهم في جبل ورغة من قبل الوحدات العسكرية .

ولقي الإرهابي العلوي حتفه في عملية “دوار الطّرش” بجبل سمامة على يد الوحدات العسكرية بعد تعرضه لوابل من الرصاص أدى إلى فصل رأسه عن جسده، وقد تمّ تسليم جثته لعائلته التي تولت دفنه يوم الثلاثاء 28 مارس 2017.

زووم تونيزيا،2017/03/30

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى