تقارير

“مراسلون بلا حدود” قلقة بشأن حرية الصحافة في تونس

 

 

أكدت “مراسلون بلا حدود”، في رسالة لرئيس #الحكومة_التونسية، يوسف الشاهد، أنها قلقة “إزاء تدهور#حرية_الصحافة بتونس خلال الأشهر الماضية”.

ودعت المنظمة السلطات التونسية إلى التوقف عن ملاحقة الصحافيين على معنى فصول مجلة المرافعات و العقوبات العسكرية و مجلة الإجراءات الجزائية، أو أي قانون آخر عدى المرسوم عدد 115 الصادر سنة 2011 ، المتعلق بحرية الصحافة والطباعة والنشر.

كما طالبت بإيقاف التتبعات القضائية ضد بعض الصحفيين المنشورة في حقهم قضايا أمام #القضاء العسكري، معتبرة ذلك مخالفا للدستور التونسي و للمواثيق الدولية ذات العلاقة.

وأشارت #مراسلون_بلا_حدود، إلى أن الحكومة التونسية مطالبة باحترام حق الصحفيين في النفاذ إلى المعلومة وتسهيل عملهم في هذا الاتجاه، عبر التعجيل بإرساء “هيئة النفاذ إلى المعلومة” في أقرب الآجال.

وحثت حكومة #الشاهد على التوقف عن اللجوء إلى المناشير و المذكرات التي تعيق عمل #وسائل_الإعلام، و تضيق من حق الصحافيين في الوصول إلى المعلومة. فضلا عن السماح للمراسلين المعتمدين بتونس لدى وسائل الإعلام الأجنبية، بالقيام بعملهم بكامل الحرية.

 

المصدر: العربية، 18 مارس 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى