تقارير

روضة القرافي: المبادرة التشريعية المُقدّمة من قِبل الحكومة تُمثّل خطراً ولا مُبرّر لها

 

 

أكّدت رئيسة جمعية القضاة التونسيين، روضة القرافي، يوم أمس  الأربعاء 08 مارس 2017، أنّ موقفهم تُجاه المبادرة التشريعية المُقترحة من قِبل الحكومة لحلّ أزمة تركيز المجلس الأعلى للقضاء واضح وهو الرفض القطعي.

وأَضافت القرافي أنّ هذه المُبادرة لا مُبرّر لها مُعتبرتها خطر على اِستقلالية القضاء حيث أنّها تنص على أنّ الشخص الذي يدعو لاِنعقاد المجلس الأعلى للقضاء هو رئيس مجلس نوّاب الشعب وهو ما يُعدّ مساسا بمبدأ التفريق بين السلطة.

هذا وبيّنت روضة القرافي أنّ الأخطر من ما تنص عليه هذه المبادرة هو تصوير المشهد على أساس أنّه لا يوجد هنالك من يدعو لاِنعقاد المجلس الأعلى للقضاء بينما الأصل في الأمر هو أنّه إذا أمضى رئيس الحكومة على أموار التمسية لتمكّن المجلس من الاِنعقاد منذ أربعة أشهر.

 

غن زووم تونيزيا بتاريخ 08 مارس 2017 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى