أحزابأخبار

استقالة 57 “مؤسسا” لمشروع تونس في صفاقس… أحد المستقيلين والصحبي بن فرج يوضحان 

 

       أعلن 57 مؤسسا لمكتب حركة مشروع تونس في صفاقس الغربية وصفاقس المدينة، مساء يوم الخميس 23 فيفري 2017، عن إستقالتهم الجماعية من الحزب، وفق ما جاء في بيان الاستقالة الجماعية.

وفي هذا  السياق، تحدّثت “الصباح نيوز” مع علي السويسي وهو احد مؤسسي الحركة بصفاقس الغربية (حي الحبيب) ومن بين الممضين على بيان الاستقالة، خاصة بعد نفي النائبة عن مشروع تونس بمجلس نواب الشعب هاجر العروسي لـ”موزاييك اف ام”  وجود أي استقالة جماعية من المكتب الجهوي للحركة بولاية صفاقس، مؤكدة أن “الممضين في بيان الاستقالة ليسوا منخرطين في الحزب أصلا”.

ومن جانبه، عبّر السويسي عن استغرابه من تصريح النائبة، قائلا: “يا خيبة المسعى من مثل هذه التصريحات.. خاصة وانّ الممضين على بيان الاستقالة من منخرطي مشروع تونس منذ ديسمبر 2015 وسبق وان كانوا منخرطين في نداء تونس.. وربي يهديها”.

كما أكّد السويسي استقالة 57 مؤسسا ومناضلا بمشروع تونس بكل من صفاقس الغربية وصفاقس المدينة.

وعن أسباب الاستقالة، قال انها تأتي على اثر المغالطات المعتمدة في منهجية الحزب، موضحا ان القيادات “المنصبة” انتهجت طريق نداء تونس القديم والمتمثل في “الاقصاء ونكران الجميل وعدم التواصل مع القواعد”.

أمّا القيادي في مشروع تونس الصحبي بن فرج، فقال في تصريح لـ”الصباح نيوز”: “نأسف لكل ما هو استقالة من الحزب”.

وأضاف أنه سيتم على إثر انعقاد المجلس المركزي للحزب المزمع عقده غدا بصفاقس التطرق لموضوع الاستقالة، مشيرا إلى أنه “إذا كانت هنالك اسباب موضوعية للاستقالة فسيتم الحديث مع الأطراف المعنية، ولكن ان كانت مجرد تشويش على الحزب فان هنالك عشرات الأحزاب بالبلاد وان وجدوا البديل فليلتحقوا به”.

المصدر: الصباح نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى