تقارير

رئيس حزب «تيار المحبة» الهاشمي الحامدي يدعو السبسي لتكليفه بتشكيل حكومة جديدة

    دعا رئيس حزب تونسي الرئيس التونسي إلى تكليفه برئاسة حكومة جديدة، وتعهد بتحقيق «العدالة الاجتماعية» ومحاربة الفساد في البلاد، في وقت أكد أحد الاستطلاعات تصدره قائمة «الشخصيات السياسية غير المرغوبة في البلاد».

وطالب رئيس حزب «تيار المحبة» الهاشمي الحامدي الرئيس الباجي قائد السبسي بتكليفه برئاسة حكومة جديدة، وتعهد بتطبيق العدالة الاجتماعية وتأمين فرص عمل جديدة وتغطية صحية مجانية لأبناء المناطق المهمشة في تونس. وكانت مؤسسة «سيغما كونساي» المتخصصة باستطلاع الرأي صنّفت الهاشمي الحامدي ضمن قائمة أكثر الشخصيات التي لا يرغب التونسيون في أن يكون لها مستقبل سياسي. وتساءل الحامدي على صفحته الشخصية في موقع «فيسبوك» عن سبب تصنيفه كـ»أكثر شخصية مكروهة في تونس»، مضيفا «ربما كانت النتيجة عقوبة لي على اقتراحي تأسيس عيادة مجانية للفقراء في عين دراهم باسم رانيا وتمويلها لمدة 5 سنوات بمبلغ 250 ألف دينار. وبما أنني «مكروه مكروه» فإنني اقترح اليوم أيضا بشكل رسمي إلزام الرؤساء الثلاثة وأعضاء الحكومة والبرلمان والمدراء العامين في كل الوزارات والمؤسسات بالتداوي في المستشفيات العامة للدولة فقط، لأنني لا أعتقد أن الخدمات الصحية ستتطور ما دامت النخب الحاكمة لا تستخدمها».

وأجمل الحامدي برنامج حزبه لـ«لإنقاذ تونس» بعدة نقاط، تتعلق بـ»تشكيل حكومة تطبق العدالة الجبائية والاجتماعية وتحارب الفساد والتهرب الضريبي وتنتصر على الإرهاب، وضمان حق الشغل لكل بطّال (عاطل عن العمل) في تونس، أو تمكينه من منحة بحث عن عمل، وتمكين كل التونسيين (الفقراء) من دفتر علاج على نفقة دافعي الضرائب، وضمان الرقي بمستوى الخدمات الصحية في المستشفيات العمومية، وتعزيز الهوية العربية الإسلامية لتونس، ومكانة اللغة العربية في التعليم والمجتمع والشارع والإعلام، والسعي لاعتماد الإسلام المصدر الأساسي للتشريع في الدستور».

المصدر: القدس العربي 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى