تقارير

مروان البرغوثي: ”على التونسيين أن يفخروا بدورهم لأنهم أطلقوا شعلة النور وحافظوا عليها”

 

 

 

قام الاتحاد العام التونسي للشغل، في الجلسة الافتتاحية لمؤتمره 23 بقبة المنزه تكريم كل من الأسير مروان البرغوثي والأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات.

من جهته أكد الأسير الفلسطيني مروان البرغوثي في رسالة توجه بها إلى الاتحاد العام التونسي للشغل وتلتها نيابة عنه زوجته مروى البرغوثي أن الاتحاد العام التونسي للشغل هو التنظيم الأبرز في الوطن العربي والأكثر فاعلية وتمثيلا للمناضلين في مختلف البلاد وكان له دور مشهود في الكفاح والنضال من أجل الحرية والعدالة الاجتماعية.

كما اعتبر مروان البرغوثي أن للاتحاد دور مشهود في الكفاح من أجل التحرر والنضال، ومن أجل الحرية والعدالة الاجتماعية والديمقراطية والحقوق السياسية والديمقراطية لمناضليه ومنتسبيه.

وقال البرغوثي « على التونسيين أن يفخروا بدورهم العظيم لأنهم أطلقوا شعلة النور وحافظوا عليها وعلى مسارها ونجحوا في الانتقال بها إلى الدولة الديمقراطية وصياغة دستور توافقي وانتخاب البرلمان والرئيس ومختلف الهيئات ».

كما وجّه البرغوثي تحية إلى الشعب التونسي حيث قال « إني ومن زنزانتي الصغيرة المعتمة في سجون الاحتلال الصهيونية أتوجه لشعب تونس العظيم وكل قواه الحية ولشهداء تونس بالتحية والتقدير، وأقول للعرب جميعا في كل الأقطار العربية أن الشراكة هي الحل وحجر الزاوية في إعادة إعمار الأوطان وفي الحفاظ على وحدتها واستقلالها وحريتها ».

وأشار البرغوثي في رسالته إلى عمليات نفذها كيان الاحتلال في تونس من ذلك قصف حمام الشط عام 1985 واغتيال خليل الوزير « أبو جهاد » عام وآخرها اغتيال المهندس محمد الزواري في ديسمبر 2016، معتبرا أنه ما كان لهذا الكيان مواصلة مشروعه الإحتلالي لولا الاحتضان والمساندة الأمريكية التي بشر الرئيس الأمريكي الجديد بمضاعفتها عندما أعلن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة وفق تعبيره، داعيا إلى تحرك عربي للرد على هذا القرار الذي يعد انتهاكا صارخا للمواثيق والقوانين والقرارات الدولية.

 

المصدر: شبكة تونس الإخبارية 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى