تقارير

ناجم الغرسلي يتهم طارق الكحلاوي بنشر أخبار زائفة وتعكير صفو النظام العام

maxresdefault

      أفاد القيادي في حزب حراك تونس الإرادة طارق الكحلاوي انه تحول اليوم الأربعاء 4 جانفي 2017 مرفوقا بمحاميه الى مركز الحرس الوطني بالعوينة بعد تلقيه استدعاء بسبب شكاية قدمها ضده وزير الداخلية السابق نجم الدين الغرسلي.

وقال الكحلاوي في تدوينة في صفحته الرسمية ان التهم تتعلق” بنشر أخبار زائفة” و”تعكير صفو النظام العام” على اساس كان قد أشار اليه في البرنامج التلفزي المذكور ” من تلاعب بالتنصت الهاتفي ومحاولات تأثير رجال أعمال على الأجهزة الأمنية”.

وقال الكحلاوي” تمت مساءلتي عما صرحت به حول محدودية التجهيزات التقنية في تونس مما يستدعي التعاون مع اطراف دولية (وهو امر بديهي وتبين مثلا في ما ورد من الوثيقة المسربة علن المخابرة التي التقطها جهاز استخباراتي اجنبي ونقلها للسلطات التونسية في علاقة بالشهيد محمد البراهمي.”

وقال الكحلاوي إنه تشبث في النهاية باضافة فقرة في محضر البحث اتهم فيها الغرسلي والحكومة والسلطة التي يمثلها بانهم لا يدافعون بمقاضاته عن مصالح الدولة العليا وأنهم عكس ذلك يحاولون ترهيب كل من يقف امام سياساتهم المدافعة عن توظيف الدولة من قبل من ترتبط بهم شبهات فساد.

وقال الكحلاوي ان الشكاية ليست استهدافا لشخصه فحسب بل استهداف غير مباشر لحراك تونس الارادة ولكل الاطراف السياسية والمدنية وأنها ليست الشكاية الاولى المتعلقة بكل من يحاول نقد وتعرية سياسات السلطة الحالية المورطة في تبييض الفساد والفاسدين التي لا تمثل مصالح الشعب التونسي بقدر ما تمثل مصالح أقليات ولوبيات معادية للحريات وحقوق الشعب الاقتصادية والاجتماعية.

 

المصدر: باب نات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى