أخبار

جريمة فظيعة تهز فرنسا: مصرع بطل العالم التونسي في الـ«كيغ بوكسينغ» رميا بالرصاص

 

 

%d9%85%d8%ad%d9%85%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%af%d8%b1%d9%8a%d8%af%d9%8a_assabah_0

 

شهدت خلال الأسبوع الجاري منطقة “بالافاس”٬ بمحافظة مونبيليي جريمة قتل راح ضحيتها الملاكم التونسي الفرنسي محمد الدريدي (48 سنة) بطل العالم أربع مرات في رياضة الكيغ بوكسينغ٬ بعد العثور عليه ملقى في شقته الواقعة بإقامة كاليفورنيا بشارع الجنرال شارل ديغول بمنطقة بالافاس بأحواز مونبيليي ومصاب برصاصة في أعلى الصدر.

ومن جهتها قالت وسائل إعلام فرنسية إن سفيان ابن الضحية واللاعب السابق بفريق إيستر عثر في حدود الساعة العاشرة من صباح يوم الجريمة على جثة والده ملقاة في قاعة الجلوس وشبه عارية تحمل رصاصة ومشوهة بالدماء مؤكدا أنه صدم برؤية والده وهو يغرق في بركة من الدماء.

ووفقا لنفس المصدر فإن القاتل يرجح أنه يعرف جيدا الضحية باعتبار إجراءات السلامة المتبعة بالإقامة٬ مضيفة أنالأخير انتظر مغادرة الابن الشقة الواقعة بالطابق الأخير للإقامة في حدود الساعة التاسعة صباحا لممارسة الرياضة ككل صباح لمدة ساعة وصعد إلى الشقة حيث أطلق رصاصة واحدة على الضحية فأرداه قتيلا على عين المكان وغادر المكان. صحيفة فرنسية قالت إن الضحية سبق وأن تعرض للاعتداء بالعنف اللفظي في الصائفة الفارطة كما أدخل لمصحة «سانت روش» بمونبيليي بسبب مشاكل في القلب حيث أجريت له عدة اختبارات وتحاليل تحت هوية مزيفة مضيفة أن هذه المعلومة تعبر مؤشرا مهما في التحقيق الجاري في الجريمة لأنه يعني أن للضحية مشاكل وحياته لم تكن هادئة.

ويشار إلى أن الملاكم التونسي الفرنسي خاض 77 منازلة احترافية خلال مسيرته فاز في 76 منها بالضربة القاضية قبل أن يعتزل عالم الرياضة نهائيا قبل 5 سنوات من الآن أي عام 2011 ويتحول إلى عالم التمثيل والإخراج ويشارك في سلسلة.(gardien ange Joséphine)

 

 

 

ريما بن صالح 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى