أخباروثائق

عريضة إلى رئيس الحكومة ضد ناجي جلول ، تضمنت عديد التهم

 

 

668_334_1439397479103_778070498946694_3193917799565501506_n-640x311

 

 

قامت الكتلة الديمقراطية بمجلس نواب الشعب اليوم الاربعاء 7 ديسمبر 2016،  بالتقدم بعريضة إلى رئيس الحكومة ضد وزير التربية ناجي جلول حول تعمده مغالطة النواب وتظليل السلطة التشريعية والرأي العام الوطني والتستر على الفساد خلال رده عن استفسارات النواب أثناء مناقشة ميزانية وزارة التربية في البرلمان.  

 

هذا وجاء في العريضة بأن وزير التربية ناجي جلول قد تعمد إخفاء الحقيقة في إجابته على أسئلة بعض النواب حول حقيقة تعيين شقيقه متفقد أول في الإعلامية حيث نفى في مرحلة أولى ليتراجع إثر ذلك ويقر بأن شقيقه كان متطوعا، في حين أن النص المقرر المصاحب لهذه العريضة يثبت أن الوزير قام بتعيين شقيقه بالمحاباة والمحسوبية وبدون تناظر بين متفقدي مادة الإعلامية واحترام التراتبية في سلك التفقد البيداغوجي.
كما أوضحت العريضة أن جلول تعمد التستر على الفساد المتمثل في الاستيلاء بدون وجه حق على وصولات بنزين تقدر قيمتها ب68 ألف دينار إضافة لشبهات فساد أخرى على غرار منح سيارات ووصولات وقود موظفين لا تسمح لهم خططهم الوظيفية بذلك إضافة الى تعمده مغالطة النواب والرأي العام عندما ضرح أنه هو من طلب من رئاسة الحكومة مهمة رقابية للتدقيق في شبهة الفساد المحتملة في حضيرة السيارات بوزاة التربية فضلا عن لإفادته بأنه هو من أحال الملف على انظار القضاء والحقيقة أنه لم يقم يذلك اطلاقا لأن تقرير هيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية برئاسة الحكومة تم التكتم عليه ومازالت الهيئة تنتظر جواب وزارة التربية لفترة تزيد عن السنة بسبب ما يحوم من شبهات فساد ما تزال متواصلة الي اليوم، وفق نص العريضة .
هذا وقد طالب النواب الممضون على هذه العريضة رئيس الحكومة بفتح تحقيق في هذه التجاوزات الخطيرة والإذن لوزير التربية بالجواب على هذا التقرير والالتزام بما جاء فيه من توصيات تنص على إحالة من استولى على المال العام على القضاء.

 

2016-12-07_aa

 

2016-12-07_aa2

 

2016-12-07_aa3

 

 

ريما بن صالح 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى