أخبار

في سابقة هي الأولى في العالم، أم تونسية تتلقّى شهادة وفاة وفيديو جنازة ابنها في رسالة من “داعش” وتروي التفاصيل

 

2016-11-21_zoom_daech_mere_tunisienne

 

تحدثت أم تونسية تُدعى عزيزة السّايح عن سابقة رُبّما تكون هي الأولى في العالم.

حيث تلقّت رسالة من تنظيم داعش الإرهابي الموجود حاليا بسوريا، ولكنّها لم تكن رسالة عادية بل هي عبارة عن شهادة وفاة ابنها وفيديو لجنازته، وفق تعبيره.

وأوضحت عزيزة البالغة من العمر 50 سنة، وفق ما أكّده موقع الشارع المغاربي، أن ابنها سامي كان شابا عاديا “مدلّل العائلة”، وفق تعبيرها، يبلغ من العمر 20 سنة كان يحب الموسيقى والغناء، إلا أنّه انظمّ إلى تنظيم داعش دون علمهم.

وأوضحت الأم أنّ ابنها أخبرهم بأنه ينوي القيام بعمرة، ليتبين في ما بعد أنّه قد التحق بالجماعات الإرهابية بسوريا، وذلك عن طريق رسالة نصية بعث بها لأخته، التي أعلمته بحالة أمّه إلا أنّه لم يأبه بذلك.

وقالت الأم أنّها فوجئت مؤخرا برسالة من تنظيم داعش تحتوي شهادة وفاة لابنها التي توفي يوم 09 مارس 2015، وفق الشهادة، وذلك في حادث مرور في منطقة الشدّادي (سوريا).

2016-11-21_mort

مريم بن طاهر 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى