تقارير

إستقالات وإنسحابات من النداء على خلفية قرارات محكمة سوسة

telechargement

هند عزالدين: 

 

أعلن بعض أعضاء نداء تونس إستقالتهم من الحزب على إثر القرار الصادر يوم 14 نوفمبر بعدم سماع الدعوى في مقتل ”لطفي نقض” وقد أعلنت القيادية الشابة ”كوثر الدعاسي” إستقالتها رسميّا من الحزب بعد أن كانت حاضرة  ضمن مجموعات ندائية خارج المحكمة.

كما أعلنت شقيقة القيادية ”أنس الحطاب” أي ”فاطمة الحطاب” أنّها قد استقالت من حزب نداء تونس ومن كلّ عمل سياسي ، ومعلوم أنّ الحكم الصادر لم يلاقي ترحيبا من عدد من السياسيين سواء في نداء تونس أو من الأحزاب القريبة منه أو المنشقة عنه على غرار القيادي ”المنجي الرحوي” بحزب الوطد الموّحد أو الأمين العام العام لحركة مشروع تونس والذي أعلن في تدوينة له عدم قبوله بهذا الحكم .

 وهذا نصّ تدوينة  ”محسن مرزوق” : 

محاكمة قتلة لطفي نقض :

مع احترامنا للقضاء، فان ما حف بالقضية من اولها لاخرها هو فضيحة دولة وبئر عار ليس له قرار لن يصعد منه من سقط فيه الى ابد الابدين. رجل يسحل في الطريق العام ويستشهد بفعل ذلك يصير مسؤولا عن موته ويصير قتلته مظلومين ولا استغرب ان يتم التعويض لهم كالبعض مثلهم وان تتم محاكمة الشهيد لطفي نقض غيابيا بتهمة الموت الارادي او بتهمة الاعتداء بموته على جلاديه وقتلته. انه العار.

15046269_1222749504466545_1896542246_n

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى