أخبار

حركة الشعب تطالب رئاسة الحكومة بفتح تحقيق في إستضافة “صهاينة” بمهرجان قرطاج السينمائي

 

sans-titre

 

 

– كلثوم التراس :

أفاد أمين عام حركة الشعب ونائبها بمجلس نواب الشعب، زهير المغزاوي، اليوم الاثنين في تصريح لـ” الشارع المغاربي”، أن حزبه سيراسل رئاسة الحكومة غدا لمطالبتها بتوضيح حول استضافة “صهاينة “، مؤكدا انهم سجلوا تجاوزات خطيرة في اداراة المهرجان لا يمكن السكوت عنها.

وقال المغزاوي إنهم سيطالبون رئاسة الحكومة بفتح تحقيق في التجاوزات الحاصلة بالمهرجان، مؤكدا أن لهم ما يكفي من الدلائل على استدعاء “صهاينة” في المهرجان المذكور.

ورفض محدثنا الكشف عن اسماء “الصهاينة”، مكتفيا بالإشارة إلى أن لهم ملفا متكاملا سيرسلونه الى رئاسة الحكومة ثم نشره للرأي العام.

تجدر الإشارة إلى أن تظاهرة أيام قرطاج السنمائية لهذه السنة أثارت موجة واسعة من الانتقادات وصلت حد مطالبة وزير الثقافة باقالة مدير الدورة ابراهيم اللطيف بسبب الفشل الفادح في تنظيم هذا الحدث الفني الهام .

كما كان قد انتقد النائب عن حزب نداء تونس  عماد اولاد جبريل، في شريط “فيديو” نشره على صفحته الخاصة بموقع “فايسبوك”، الفوضى التي شهدها خفل الاختتام أثناء قيام عدد من الضيوف بأخذ صور مع الممثل المصري عادل امام على ركح التتويج خلال تسليم الجوائز.
واعتبر اولاد جبريل أن الوضع الثقافي في تونس اليوم  “مؤسف”،  مستنكرا الهول الاعلامي الذي حظي به الممثل المصري عادل امام أمام تغييب الممثل التونسي وانتاجه المحترم رغم أنه ليس من قامات السينما العالمية حتى يتم الدوس على فنانة أو ممثلة من الممثلات التونسيات…
يذكر أن الممثل الكومي كان قد انتقد في اختتام الدورة عادل امام  قائلا “إن كانت مصر أمّ الدنيا فتونس بوها… “، وهو ما اعتبره نائب نداء تونس عماد اولاد جبريل ثأرا لتونس بسبب الاستهانة بالممثل والمبدع التونسي مقابل الاهتمام الباهر بعادل امام…”
الشارع المغاربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى